التخطي إلى المحتوى

تحتار الكثير من الفتيات المرتبطات وتطرحن الكثير من الأسئلة، حول صدق مشاعر الرجل، وهل فعلا هو يحبهن، وكيف يتأكدن من صدق مشاعره تجاههن، إليك عزيزتي، أبرز المؤشرات، التي تخبرك إن كان حقا مغرما بك :

علامات تخبرك أنه يحبك

 

يتّصل بك كثيرا حتى من دون سبب

حين تلاحظين أن اتصالاته كثيرة، بسبب ومن دون سبب، يتصل فقط لسماع صوتك، وقتها كوني أكيدة من أنه حقا معجب بك بل ويحبك كثيرا، فهو يستمتع لمجرد سماع صوتك.   

 

يتنازل كثيرا من أجلك

حين نقع بالحب، فنحن نقدم بعض التنازلات لأجل سعادة الشريك واستمرار العلاقة بيننا، لكن الرجل إذا كان يتنازل لأجلك كثيرا، حتى من دون أن تطلبي، مثلا يغير برامجه ومشاريعه، ويلغى مواعيد مهمة لأجلك، وقتها تأكدي من أنه حقا مولع بك ومتيم جدا بحبك.

 

يتحدث كثيرا عن مستقبلكما معا

حين يتحدث الرجل عن مستقبله وأنت معه، ويبدأ في تخطيط مشاريع مستقبلية تجمعكما معا، فهذه إشارة قوية منه على أنه يريدك أن تكوني جزءا من مستقبله، ويرغب بك أن تبقي معه إلى الأبد.

 

يرغب في أن تكوني صديقة عائلته

حين يقوم الرجل بتعريفك على عائلته، فهذه إشارة مهمة على أنه يريدك أن تبقى في حياته إلى أمد طويل، وأنه حقا يرغب في علاقة جدية معك، وهو يكون حريص جدا على أن تكوني على ود مع عائلته، لأنه يتمنى في أن تكوني جزءا منها مستقبلا.

 

إقرأي أيضا 5 تصرفات لكي تجعل أي شخص يعرف بأنك تحبه

 

يعتذر منك إذا أخطأ

 يكون شديد الحرص على أن لا تحدث خلافات بينكما، لذا فهو سوف يقوم بالاعتذار منك بمجرد وقوع ولو سوء تفاهم بسيط، إنها واحدة من أبرز علامات الحب، أن يخشى الرجل على مزاجك ونفسيتك، فهو لن يرغب في أن تغضبي ويسوء مزاجك خاصة منه.

 

يقول “نحن” بدل  “أنا

حين يستعمل شريكك كلمة ” نحن ” كثيرا في أحاديثه، هذا دليل كبير على أنه يريدك جزءا من خططه المستقبلية، ويرغب بك معه دائما، كرفيقة لأطول مدة ممكنة وربما رفيقة أبدية، في الغالب هو حقا يحبك، وكلمة ” نحن ” تصدر من لا وعيه أكيد.

 

يهتم بك دائما

هو يهتم لكل أمورك، بأدق تفاصيلها، يتابع أخبارك دائما، ويحاول أن يقدم لك النصح دوما، سواء في مجال عملك أو في أمورك الشخصية، أو في حال واجهتك مشكلة معينة، أو إذا أردت اقتناء شيء ما، لا تفهمين فيه مثلا سيارة، تجدينه دوما إلى جانبك، يدعمك ويقدم لك كل المساعدة والنصيحة الضرورية.

إقرأي أيضا 8 مؤشرات تدل على أنك تعيش علاقة سامة وعليك الخروج منها

 

 المؤشرات السابقة كلها كافية، حتى تفهمي وتقتنعي أن شريكك، يحبك فعلا وصادق في مشاعره، والخطوة الأخرى تكون منك، لكي تحددي موقفك، هل أنت حقا تستحقين هذا الحب، وماذا سوف تقدمين كي تستمر هذه العلاقة.