التخطي إلى المحتوى

العلاقة العاطفية مهما كان الحب قويا ومهما كانت العلاقة وطيدة، فهي مهددة بالفشل والانهيار، في حال تكاثرت المشاكل، نجاح العلاقات العاطفية يرتكز على عدة أسس أهمها الود والاحترام، وفي هذا الموضوع سوف نقدم لك عددا من النصائح المهمة حتى تنجح علاقتك العاطفية، وحتى تحافظ على شريكك مدى الحياة، وهذه أبرز النصائح لنجاح العلاقات العاطفية:

نصائح لنجاح العلاقة العاطفية

 

الاحترام والتقدير

احترام الطرف الآخر يعتبر عماد كل علاقة، وهو أكثر أهمية من الحب نفسه، حيث أن التقدير يجذب التقدير، إذا احترمت الطرف الآخر فبصفة مباشرة سوف يحترمك هو الأخر، والاحترام يجعل العشرة جيدة جدا يسودها الحب والاحترام والتقدير.

 

الصراحة

من أساسيات العلاقة الناجحة، رغم صعوبة الأمر أحيانا، لكن الكذب أو إخفاء بعض الحقائق قد يؤدي إلى انهيار علاقتكما بالكامل، وتذكر أن الكذب مهما كان محبوكا ومهما طال فحبله قصير.  

 

لا تحاول تغيير الآخر

من أكثر الأخطاء التي يقع فيها العديد من المرتبطين، سواء متزوجين أو مخطوبين، محاولة تغيير الأخر وجعله نسخة منه، فلكل فرد شخصيته المستقلة وعاداته وسلوكياته الخاصة التي اكتسبها مع الزمن، وما عليك سوى تقبل الآخر كما هو، والتعايش معه، لأن من شأن محاولة تغييره إلى ما يوافق مزاجك أن يخلق مشاكل عديدة أنت في غنى عنها.

 

احترام المساحة الخاصة 

الارتباط لا يعني أنك ملكت الطرف الآخر، اعلم أن الاخر له حياة أخرى، أصدقاء طفولة وأصدقاء عمل زملاء وعائلة، يحب أن يخرج معهم وأن يبقى معهم على انفراد، وأكيد هناك أسرار خاصة يتشاركونها، لذا فمن الضروري جدا احترام المساحة الخاصة للآخر.

 

الاعتذار عن الخطأ

جميعنا نخطئ، والاعتذار عن الخطأ هو صفة الكبار، إذا قمت بتصرف أغضب منك الشريك، فلا تتردد في الاعتذار له، فهذا لن يقلل من شأنك أبدا، على العكس من ذلك سوف يجعلك كبيرا جدا، وسوف يحافظ على قوة العلاقة بينكما.

 

أظهر اهتمامك بالآخر

أحيانا التصرفات البسيطة، تقوي العلاقة كثيرا، منها تذكر التواريخ التي تهمه، مثال تاريخ عيد ميلاده، وشراء هدية جميلة له، أو مفاجأته حتى من دون مناسبة، حتى تظهر له كم أنه مهم جدا في حياتك، فالاهتمام بالطرف الآخر مهم جدا لنجاح أية علاقة.

 

كن داعما له

يمر الانسان بالكثير من فترات الضعف في حياته، ربما مرض أو مشكل اجتماعي أو مشكل في العمل، لذا كن دائما السند ومصدر الدعم للطرف الآخر، كن دوما أول شخص يقدم له الدعم، ومن دون أن تنتظر منه أي مقابل.

 

النجاح في العلاقة العاطفية، يتطلب الكثير من الصبر، إذا أردت حقا الاستمرار مع الشريك وعيش حياة جيدة معه، ما عليك سوى احترامه وتقديره وأن تكون دوما السند له، واعلم أن الحب مهما كان قويا فسوف يتلاشى في حال غاب الاحترام والتقدير وكل الصفات المذكورة سابقا .

إقرأ أيضا كيفية بناء العلاقات العاطفية مع شريكك و العلاقات العاطفية بعيدة المدى