يونس شلبي الكوميدي الذي مات وهو يبكي
يونس شلبي

 

ولد الكوميدي يونس شلبي سنة  1941 م، تعرف إليه الجمهور العربي خاصة  بعد المسرحية الخالدة ” مدرسة المشاغبين ” ، إذ  أذهل الجميع بأدائه لشخصية الشاب غير الناضج عقليا، حيث  قدمها بعد ذلك في عدد من المسرحيات منها :  ” العيال كبرت ” و ” حاول تفهم يا زكي”.

يونس شلبي

 

مسيرة فنية حافلة بالأعمال

 شارك خلال مسيرته الفنية في بطولة حوالي  80  عمل  سينمائي،  لكنه قام  ببطولة عدد قليل فقط من الأفلام، صنفها السينمائيون في خانة الأفلام التجارية،  ليست لها قيمة فنية كبيرة، منها:  (العسكري شبراوي) و(ريا وسكينة) و(مغاوري في الكلية) و(سفاح كرموز) و(الشاويش حسن) و(عليش دخل الجيش) و(رجل في سجن النساء).

 لكن كانت له أدوار مهمة، في أفلام كبيرة مثل (الكرنك) و(شفيقة ومتولي) للمخرج علي بدرخان و(إحنا بتوع الاتوبيس) للمخرج الراحل حسين كمال.

آما آخر عمل ظهر فيه، فهو فيلم ” أمير الظلام ” مع الزعيم عادل إمام سنة 2002

كما شارك أيضا في العديد من الأعمال التلفزيونية، تقريبا 20 مسلسل تلفزيوني، (عيون) و(الستات ما يعملوش كده) و(أنا اللي أستاهل)، لكن يبقى المسلسل الشهير له هو المسلسل الشهير ” مطلوب عروسة ” إلى جانب النجم أحمد بدير، هو أقوى أعماله على الإطلاق. إضافة إلى مسلسل الأطفال الشهير (بوجي وطمطم) الذي ثم عرضه  على مدار سنوات في شهر رمضان.

 

لعنة المرض

بداية الأزمة كانت مع تشخيصه بمرض السكري، والذي بسبب وزنه الزائد، نتجت عنه مضاعفات شديدة، أخطرها متاعب في القلب، حيث أجرى جراحة على القلب المفتوح، كما قام بتغيير ثلاثة شرايين في القلب، وأيضا أجرى عملية زرع شرايين في ساقه.

والأسوأ من ذلك، أن أزمة المرض، رافقتها أزمة مالية، حيث اضطرت زوجته إلى بيع كل ممتلكاته، إذ صرحت فيما بعد أن نقابة الممثلين، تجاهلت مرض زوجها، ومما عمق جراحهم أن القليل فقط من الفنانين هم من سألوا عنه.

وفي يوم 12 نونبر 2007، تعرض يونس شلبي إلى أزمة تنفسية حادة، مات على إثرها … رحمه الله.

إقرأ أيضا عبد العزيز مكيوي : الممثل المشهور الذي تحول إلى متشرد في الشوارع